مهارة إدارة الصف

In الإدارة التربوية by المدون التربويLeave a Comment

عد مهارة إدارة الصف من المهارات الأساسية للمعلم، التي يجب أن يدركها ويطلع عليه الإداري التربوي في المدارس، ولما للصف وما يحتويه من أهمية لتحقيق الأهداف التربوية

• مفهوم الإدارة الصفية:
– مجموعة من النشاطات التي يؤكد فيها المعلم على إباحة حرية التفاعل للتلاميذ في غرفة الفصل
– مجموعة من النشاطات التي يسعى المعلم من خلالها إلى تعزيز السلوك المرغوب فيه لدى التلاميذ وإلغاء والسلوك غير المرغوب فيه.• أهداف الإدارة الصفية:- توفير المناخ التعليمي/ التعلمي الفعال. – توفير البيئة الآمنة للطلاب – رفع مستوى التحصيل العلمي والمعرفي لدى التلاميذ – مراعاة النمو المتكامل للتلميذ   • أنماط الإدارة الصفية:1- النمط الفوضوي: يسود هذا النمط الكثير من الفصول وأسبابه:- ضعف شخصية المعلم –المعلمون الغير قادرين على جذب الانتباه – المعلم غير المخطط – ضعف المعلم في معرفة الخصائص العمرية للتلاميذ – المعلم غير المبادر إلي تذوب شخصيته بين التلاميذ – ضياع الوقت في استفسار التلاميذ – كثرة عدد الطلاب في الفصل – عدم مناسبة غرفة الفصل.2- النمط التسلطي: ويتميز بالآتي: – مناخ فصلي يتصف بالإرهاب – معلم يرى نفسه المصدر الوحيد للمعلومات – معلم يطلب الطاعة التامة لأوامره – معلم مزاجي يملك القدرة على الثواب والعقاب – تلاميذ فاقدين الثقة بأنفسهم – معلم رافضا للتغيير محتكرا الموقف التعليمي دون إتاحة الفرصة للتلاميذ- معلم يهمل استفسارات التلاميذ – معلم يسخر من التلاميذ ويستخدم عبارات التهديد والوعيد مع النقد الجارح لهم . 3- النمط الديمقراطي: وهو نمط يوفر الأمن والطمأنينة لكل من التلميذ والمعلم يسوده الآتي:- التفاعل الإيجابي بين المعلم وتلاميذه والتلاميذ مع زملائهم- يراعي النمو المتكامل للتلميذ- يعطي التلميذ فرصة للتعبير عن نفسه والتواصل والتحاور مع زملائه .- يبني شخصية التلميذ الخاصة به القادرة على نقد الآراء .- القدرة على الإبداع والحفاظ على مستوى عال من التحصيل .- الحرية للمعلم بوضع خطته الخاصة بالمنهاج وبالاتفاق مع تلاميذه و الحفاظ على البيئة الصحية للصف .- المعلم لا يعطي الأولويات لحفظ المعلومات ولكن يعطيها لفهم المعلومات فهما صحيحا.• عناصر العملية الإدارية الصفية:1- التخطيط : أهمها : الخطة السنوية، والخطة الدراسية ، والخطة الزمنية للمنهاج ، والخطة العلاجية ، وخطط المتفوقين 2- القيادة :المعلم هو الرائد في العمل الصفي فيجب أن يكون قادر على : – خلق الدافعية للتعلم – مراعاة الحاجات النفسية والاجتماعية للتلاميذ – مواجهة الملل والضجر – الانتباه لميل الطلاب – مراعاة الفروق الفردية .3- التنظيم : التنظيم مؤشر قوي على مدى فاعلية العملية التعليمية فالمعلم ذوي لخبرة والدراية يدير وقته بدقة ن ويهيئ للموضوع بطريقة مشوقة ، قادر على تنظيم التفاعل الصفي ، مبرمج لحصته محققا للأهداف قبل مداهمة الوقت ، منظما في عرض وسائل الإيضاح محافظا على تنظيم سجلاته . 4- التقويم:إعداد الاختبارات التشخيصية والتحصيلية وتحليل نتائجها للتأكد من تحقيق الأهداف.• المجالات الهامة للإدارة الصفية:1- المهمات الإدارية العادية في إدارة الصف: – تفقد الحضور والغياب – توزيع الكتب – تأمين الوسائل والمواد التعليمية – المحافظة على ترتيب المقاعد – الإشراف على نظافة الفصل .2- المهمات المتعلقة بتنظيم عملية التفاعل الصفي :- ينادي التلاميذ بأسمائهم – استخدام ألفاظ تدل على الاحترام مثل شكرا ، من فضلك ، تفضـــل – قبول آراء الطلاب حتى وإن كانت سلبية – الإكثار من أساليب التعزيز الإيجابي الذي يشجع المشاركة الإيجابية – استخدام أسئلة واسعة عريضة غير ضيقة – استخدام النقد البناء في توجيه التلاميذ – التحدث بكلمات واضحة وعدم السرعة في الكلام – تشجيع التلاميذ على طرح الأسئلة والاستفسار.3- المهمات المتعلقة بتوفير أجواء الانضباط الصفي :- أن يعمل المعلم على توضيح أهداف الموقف التعليمي – أن يحدد الأدوار التي يتحملها الطلاب في سبيل بلوغ الأهداف التعليمية المرغوب فيها – أن يوزع مسؤوليات إدارة الصف على الطلاب جميعا – أن يتعرف على حاجات الطلاب ومشكلاتهم – أن ينظم العلاقات الاجتماعية بين الطلاب – أن يعمل على إثارة دهشة الطلاب – استخدام أسلوب الاستثارة – استخدام أساليب التعزيز الإيجابي – تتقسم الطلاب إلى مجموعات وفق متطلبات الموقف التعليمي- استخدام استراتيجيات تعليمية متنوعة – استخدام أساليب التفاعل الصفي للتشجيع إلى المشاركة – أن يعتمد على أساليب الإدارة الديمقراطي – التنويع في الوسائل الحسية – يجنب الطلاب العوامل التي تؤدي إلى السلوك الفوضوي – إشعال الحماس نحو العمل المنتج. ============ مدخل إلى الإدارة التربوية..النظريات والمهارات